كتاب الحدود

الدرس
كتاب الحدود
1144 زائر
12-11-2013
نائف بن محمد الربيعي

كتاب الحدود

لغة : المنع وحدود الله محارمه

اصطلاحاً : عقوبة مقدره شرعا في معصية لتمنع من الوقوع في مثلها .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

سـ : على من يجب الحد , ومن الذي يقيمه وما صفت الجلد ؟

يجب الحد على :

بالغ .

2 ـ عاقل .

3 ـ ملتزم . (( مسلماً كان أو ذمياً ))

4 ـ عالم بالتحريم .

يقيمه الإمام أو نائبه مطلقا سواء كان الحد لله كزنا أو لآدمي كحد القذف لأنه يفتقر إلى اجتهاد .

صفة الجلد (( يضرب الرجل في الحد قائما بسوط لا جديد ولا خلق لا يمد ولا يربط ولا يجرد بل يكون عليه قميص أو قميصان يفرق الضرب على بدنه ويتقي وجوبا الرأس والوجه والفرج والمقاتل كالفؤاد والخصيتين ))

صفة جلد المرأة (( المرأة كالرجلأي فيما ذكرإلا أنها تضرب جالسة لقول علي رضي الله عنه تضرب المرأة جالسة والرجل قائما وتشد عليها ثيابها وتمسك يداها لئلا تنكشف لأنها عورة .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

أشد الجلد في الحدود

1 : حد الزنا وهو : 100 جلدة .

2 : حد القذف وهو : 80 جلدة .

3 : حد الشرب وهو : 40 جلدة .

4 : حد التعزير وهو : العقوبة بتخفيف الجلد .

وما دون ذلك أخف في العدد

ومن مات في الحد فالحق قتلة .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

حد الزنا

تعريفة هو :

اصطلاحاً : فعل الفاحشة في قبل أو دبر ، والفاحشة كل جماع محرم .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

شرط الرجم في حد الزنا : الإحصان وهو .
(( الوطء في قبل في نكاح صحيح من زوجان بالغان عاقلان حران ))

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

ملاحظة :

إن اختل شرط من هذه الشروط في أحد الزوجين فلا إحصان لواحد منهما

إذا زنا المكلف الحر غير المحصن جلد (( مائة جلدة )) و (( غرب عام ))

أما إذا كانت امرأة (( تغرب مع محرم وعليها أجرته ))

أما إذا زنى الرقيق جلد (( 50 جلدة )) و (( لا يُغرب ))

حد اللوطي فاعلاً كان أو مفعولاً به كزان

فإن كان محصن (( حدة الرجم ))

شروطه مثل شروط الزاني

العقل . 2. البلوغ . 3. الالتزام . 4. العلم بالتحريم .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

شروط وجوب حد الزنا :
1. تغييب حشفته الأصلية كلها في قبل أو دبر أصليين حراما محضا من آدمي حي .
2. انتفاء الشبهة فلا يحد مثلاً : في نكاح باطل اعتقد صحته أو نكاح مختلف فيه .
3 . ثبوت الزنا . (( ولا يثبت الزنا إلا بأحد أمرين ))

أ ـ أن يقر به أربع مرات سواء في مجلس أو مجالس و يصرح و لا ينزع عن إقراره حتى يتم عليه الحد .

ب ـ أن يشهد عليه في مجلس واحد بزنا واحد يصفونه أربعة ممن تقبل شهادتهم فيه سواء أتوا الحاكم جملة أو متفرقين .

ملاحظة :

(( لو رجع عن إقراره أو هرب كف عنه ولو شهد أربعة على إقراره به أربعا فأنكر أو صدقهم دون أربع فلا حد عليه ولا عليهم ))

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

باب حد القذف

تعريفه : وهو الرمي بزنا أو الواط . و حكمة : حرام من كبائر الذنوب .

شروط إقامة حد القذف 80 جلدة على القاذف :
1. البلوغ .
2. العقل .
3. عالم بالتحريم .
4. قذف المحصن .
5. والحرية .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

شروط تحقق الإحصان في باب القذف ، هي :
1. الحر .
2. المسلم .
3. العاقل .
4. العفيف .
5. الملتزم الذي يجامع مثله (( وهو ابن عشر وبنت تسع )) ولا يشترط بلوغه .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

ملاحظة :

إذا كان القاذف عبدا أو أمة ولو عتق عقب قذف جلد (40 ) جلدة .

والقاذف ( المعتق بعضه ) يجلد ( بحسابه ) فمن نصفه حر يجلد ستين جلدة .

وقذف غير المحصن ولو قنه ( يوجب التعزير ) على القاذف ردعا عن أعراض المعصومين .

حد القذف ( حق للمقذوف ) فيسقط بعفوه ولا يقام إلا بطلبه . لكن لا يستوفيه بنفسه .

ملاحظة :

الفرق بين صريح القذف و كنايته : (( صريحة لا يؤل , و كنايته تؤل ))

مثال صريح القذف قوله ( يا زاني يا لوطي و يا عاهر أو قد زنيت أو زنى فرجك ويا منيوك ويا منيوكة ))

مثال كنايته (( ياقحبة و يافاجرة و ياخبيثة )) .

إن قذف أهل بلد أو قذف جماعة لا يتصور منهم الزنا عادة عزر .

يسقط حد القذف بالعفو أي عفو المقذوف عن القاذف ( ولا يستوفى ) حد القذف ( بدون الطلب )

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

باب حد المسكر

التعريف :
كل ما غطى العقل ؛ على سبيل النشوة والطرب .

حد المسكر هو : (( كل شراب أسكر كثيره فقليله حرام وهو خمر من أي شيء كان ))

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

شرط إقامة الحد على الشارب ( 80 ) جلدة :

شروط الشارب :
1. كونه مسلماً : لأنه يعتقد تحريمه .
2. الاختيار : لأن الإكراه يُسلب معه القصد ، وأيضاً قوله عليه الصلاة والسلام .. وما استكرهوا عليه .
3. عالماً أن كثيره يسكر ، لأن العلم مسوغ العقوبة .
4. البلوغ .
5. العقل .
6. الحرية .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ


ملاحظة :
1. إن كان حراً : 80 جلدة ، على قضاء عمر بن الخطاب رضي الله عنه .
2. إن كان عبداً : 40 جلدة ، على نصفها .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ


باب التعزير

تعريفه : لغة المنع .

اصطلاحاً : التأديب ، وهو تقويم الأخلاق .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

شروط تطبيق حد التعزير :

1. على كل معصية لا حد فيها ولا كفارة : لأن ما فيه حد لا يتجاوز عنه إلى غيره ، وما فيه كفارة فهي كافية عنه .

2. لا يزاد فيه على عشرة جلدات .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

من أمثلته :

1 ـ (( سرقة لا قطع فيها لكون المسروق دون نصاب ))

2 ـ ((( جناية لاقود فيها كصفع ووكز ))

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

باب حد السرقة

تعريفها : أخذ مال على وجه الخفاء من مالكه ، أو نائبه .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

شروط القطع في السرقة :
1. البالغ .
2. العاقل .
3. ملتزماً .(( مسلماً كان أو ذمياً ))
4. مالاً محترماً )) : لأن غير المحترم ليس بمال أصلاً )) .
5. في حرز مثله .
6. المأخوذ بلغ نصاباً (( ثلاثة دراهم أو ربع دينار ))
7. من معصوم )) : لأن غير المعصوم كالحربي لا حرمة لماله )) .
8. انتفاء الشبهة : (( لأن الأصل في الأغراض والأبدان وغيرها العصمة ، فلا تنتهك إلا بيقين ، فلا قطع إلا بيقينِ انتفاء الشبهة )) .
9. على وجه الخفية .
10. أن يطالب المسروق من السارق بماله .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

طريق إثبات القطع :
1. الإقرار : وشروطه 1ـ التكرار مرتين 2ـ الاستمرار حتى القطع .
2. شهادة رجلين عدليين .
3. وجود المسروق عند السارق ما لم يدَّع شبهة تمنع الحد .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

ملاحظة :

لا يقطع على منتهب ولا مختلس ولا غاصب ولا خائن في وديعة أو غيرها .

لكن يُستثنى جاحد العارية فيقطع .

يقطع الطرار الذي يطر الجيب .

الحرز معناه (( الحفظ )) (( ويختلف الحرز باختلاف الأموال والبلدان وعدل السلطان وجوره وقوته وضعفه ))

حرز كل مال هو (( وراء الأبواب والأغلاق الوثيقة ))

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

باب حد قُطاع الطريق

تعريفهم :
وهم الذين يعرضون للناس بالسلاح في الصحراء ، أو البنيان فيغصبونهم المال مجاهرة لا سرقة

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

شروط إقامة حد قطاع الطريق ـ من حيث الجملة ـ :

العقل .

البلوغ .

العلم بالتحريم .

الالتزام .

المجاهرة .

ثبوته : بإقرار ، أو بشهادة عدليين .

أخذ مال ، بالغ النصاب ، من حرزه ، لا متروكاً .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

الأحكام المتعلقة بقطاع الطرق :

إن قتل وسرق مالاً : (( قتل ثم صلب )) .

إن قتل فقط : (( قتل فقط )) .

إن أخذ مالاً فقط : (( قطعت يده ورجله من خلاف )) .

إن أخاف دون قتل وأخذ مال : (( نفي من الأرض )) .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

شروط سقوط حد قاطع الطريق :

التوبة الصادقة قبل القدرة عليه .

استيفاء حق الآدميين ، من نفس وطرف ومال

حكم من عفا عنهم ، فلا استيفاء .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

الصائل هو : المعتدي من أدمي أو حيوان .

شرط قتل الصائل :

البدء بالأسهل ، مما يغلب على ظنه دفعه به .

ملاحظة :

1 ـ إذا لم يندفع الصائل إلا بالقتل فللمصول علية قتله (( وحكمة لا ضمان علية )) لأنه قتله لدفع شره .

2 ـ إذا قُتل المصول علية حكمة : (( شهيد )) .

باب قتال البغاة

تعريفهم :
قوم لهم شوكة ومنعة خرجوا على الإمام بتأويل سائغ .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ


شروط قتالهم :
1. أن يكونوا قوماً .
2. لهم شوكة ومنعة .
3. يخرجون على الإمام .
4. لهم تأويل سائغ .

5 ـ مراسلتهم .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

موقف الحاكم منهم :

1. مراسلتهم ؛ لإزالة الشبهة ، أو المظلمة .

أـ إن فاؤوا ـ فيكف عنهم .

ب ـ وإلا فيقاتلهم .

2. إن ادعوا عدم زوال الشبهة ، والمظلمة (

شرط ضمان ما تلف في قتال طائفتين من المسلمين :

كون القتال على غير وجه حق ؛ لعصبية ، أو رئاسة .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

باب قتل المرتد

تعريفهم :

الذي يكفر بعد إسلامه .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

يحكم على الشخص بالردة بــ :

القول مثالة : سب الله وسب رسوله r

الاعتقاد مثالة : الحجد بــ .(( الربوبية ,الوحدانية , صفة من صفاته ))

الفعل مثالة : كالسجود لغير الله ، . . . .

الشك مثالة : في وجود الله تعالى . . . .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ


شرط إقامة حد الردة :

العقل .

الاختيار (( رجل أو امرأة ))

البلوغ .

العلم بالحال .

العلم بالحكم .

مما أُجمع على وجوبه أو تحريمه .

يدعوه إمام أو نائبه للتوبة .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

شرط توبة من حجد بفرض :
1. إعلان التوبة مع الشهادتين .
2. الإقرار بالمجحود به .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

ملاحظة :

من جحد تحريم الزنا أو جحد شيئا من المحرمات الظاهرة المجمع عليها أي على تحريمها أو حكما ظاهرا مجمعا عليه إجماعا قطعيا ؟

الحكم :

أ ـ إذا كان جاهلاً وممن يجهل مثله ذلك (( لا يكفر )) لكن يعلم فإن أصر كفر .

ب ـ و إذا لم يكن جاهلاً أو كان مثله لا يجهله (( كفر ))

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

2 ـ لا تقبل في الدنيا ( توبة من سب الله ) تعالى أو سب ( رسوله ) سبا صريحا أو تنقصه ولا توبة ( من تكررت ردته ) ولا توبة زنديق وهو المنافق الذي يظهر الإسلام ويخفي الكفر ( بل يقتل بكل حال )

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

3 ـ توبة المرتد إسلامه و توبة ( كل كافر إسلامه بأن يشهد ) المرتد أو الكافر الأصلي ( أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله )

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

4 ـ توبة من كان كفرة بجحد فرض أو تحليل حرام أو تحريم حلال مجمع عليها تكون بالنطق بالشهادتين مع إقراره بالمجحود به .

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـــ ـ ـ ـ ــــ ـ ـ ـ ـــــ ـ ـ ـ

5 ـ كيفية الإستتاب هي (( يُدعى إلى الأسلام ثلاث أيام وجوباً ويضيق عليه ))

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : 0 تعليق
« إضافة تعليق »
إضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
4 + 6 =
أدخل الناتج
روابط ذات صلة
الدرس السابق
الدروس المتشابهة الدرس التالي